قامت قوات الأمن بترحيل الفنان رامي صبري لسجن “المزرعة” منذ ساعات

، وذلك لحين عرضه على النيابة لاتهامه بتزوير شهادة أداء الخدمة العسكرية والتهرب منها.

“رامي صبري” تم نقله مساء الثلاثاء إلى سجل المزرعة التابع لمجمع سجون طرة. لحين عرضه على النيابة العسكرية قريبا.

النيابة العسكرية قررت حبس المطرب رامي صبري ١٥ يوما على ذمة التحقيق حول اتهامه بتزوير شهادة أداء الخدمة العسكرية والتهرب منها.

من ناحية أخرى كانت نقابة المهن الموسيقية أصدرت بيانا إعلاميا تضمن: “أن الواقعة تعود عندما تلقت النقابة شكوى من أحد الأشخاص أكد فيها أن رامي صبري تهرب من الخدمة العسكرية.

وبدورها تواصلت النقابة مع السجلات العسكرية للتعرف على صحة موقف رامي صبري، وبعد ذلك أكدت السجلات صحة موقف المطرب.

وأضاف مرتضى المتحدث باسم النقابة أنه بعد القبض على “رامي صبري”.

اتضح أن هناك لغط فيما بنيت عليه شهادة رامي صبري الخاصة بموقفه من التجنيد وهو الأمر الذي أدى إلى القبض عليه.